الجمعة، ماي 11، 2007

نموذج أمريكي في حرية الإعلام






يمكن إعتبار بيل مويرز من أكثر الصحفيين التلفزيين الأمريكيين خبرة و تمرس. و هو يسجل الآن موقعه المميز من خلال سلسلة التقارير التي بدأ القيام بها منذ أشهر حول تدهور مستوى مهنية الإعلام في الولايات المتحدة كما تبين بشكل خاص عند المسار للحرب. يتم بث الحلقات على القناة العامة العريقة في الولايات المتحدة بي بي أس و التي أصبحت مغمورة في ظل رواج القنوات التجارية الإخبارية. يجب الإطلاع على هذه الحلقات خاصة بالنسبة لكل من لديه تصورات طوباوية سواءا في اتجاه وجود حرية إعلام مطلقة في أمريكا أو في اتجاه غيابها بشكل مطلق كما هو رائج في بعض منابر الخطاب الشعبوي العربي. هذا ببساطة برنامج يعكس لحظة تاريخية في الإعلام الأمريكي و تحديدا في تمثله لذاته. أتساءل إذا كان "برنامج تدريب الصحفيين الشرق أوسطيين" يوفر التعرف على تجارب مثل تجربة مويرز؟




.
يمكن مشاهدة جميع الحلقات من هذه السلسلة بجميع أجزائها الأربعة على موقع القناة.
كما يمكن مشاهدة برنامج موازي على نفس القناة خاص بالصحفي بيل مويرز

هناك تعليقان (2):

Rodrigo يقول...

Oi, achei teu blog pelo google tá bem interessante gostei desse post. Quando der dá uma passada pelo meu blog, é sobre camisetas personalizadas, mostra passo a passo como criar uma camiseta personalizada bem maneira. Até mais.

عمّار توّك يقول...

شكراً لك على هذا الموضوع المهم

كثيرا ما نستفيد من الغرب في امور الإعلام خاصة ان الاعلام العربي يحتاج للتطوير وكسب الخبرات من الغرب